(true Story) طه حسين وشعراء الزجل

يقال أن عميد الأدب العربي طَهَ حُسَيْن لم يكن يصدق أن هؤلاء الشعراء يرتجلون مايقولون
وفي إحدى زياراته لبيروت عزمه صديق له لحضور حفلة زجل لفرقة الشحرور، ولما دخل القاعة وكانت الحفلة حامية الوطيس، رحّب أحد الحاضرين من الجمهور بعميد الأدب العربي الكفيف قائلاً : “أهلا وسهلا بِطَهَ حْسَيَن”
هنا ارتجل الشحرور على الفور
أهلا وسهلا بِطَهَ حْسَيَن 
ربي أعطاني عينين
العين الوحدة بتكفيني
خدْ لك عين وخلي عين
كان طَهَ حُسَيْن يبتسم لتلقائية هذه الردة وظرافتها بينما كان الحضور هائجاً ومائجاً
وإذ بـِعَلي الحاج يرتجل:
أهلا وسهلا بِطَهَ حْسَيَن
بيلزم لك عينين اتنين
تكرّم شحرور الوادي
منك عين ومني عين
هنا كبرت البسمة على شَفَتَي طَهَ حُسَيْن، بينما أصوات الجمهور تتعالى وتكاد تهد القاعة
وإذ بأنيس روحانا يفاجئ الجميع بارتجاله هذه:
لا تقبـل يـا طَهَ حْسَيَن
من كل واحد تاخذ عين
بقدم لك جوز عيوني
هدية لا قرضة ولا دين
ضحك طَهَ حْسَيَن وضجت القاعة أكثر ولكن بخوف إذ ماذا بقي للشاعر الرابع ليقول، لكن طانيوس عبده الشاعر الرابع في جوقة الشحرور فاجأ طَهَ حُسَيْن والجمهور وارتجل هذه:
ما بيلزملو طَهَ حْسَيَن
عين ولا أكثر من عين
الله اختصّه بعين العقل
بيقشع فيها عالميلين
هنا بكى طَهَ حُسَيْن من الغبطة والاعجاب، وطال التصفيق لدقائق، قبل أن يعود شعراء الجوقة لِحِوارهم
Advertisements

About janbein

Gamer research Biologist who loves art, space and sports.

Posted on January 11, 2012, in art, freedom of speech, Funny, Love, make me smile and tagged , , , , , . Bookmark the permalink. Leave a comment.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: